Mostafidoun Mostafidoun
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...
random

تعرف على الحقيقة كاملة !! وراء حذف تطبيق صراحة Sarahah من متجر Apple Store and Google Play

سيطر #حذف_تطبيق_صراحة على اهتمامات مواقع التواصل بعد اختفاء التطبيق من متاجر ابل و قوقل فثار نقاش و جدال في تويتر و باقي المواقع ، اليكم باقي التفاصيل.
تصدر #حذف_تطبيق_صراحة في المملكة العربية السعودية و بعض البلاد العربية و ذلك بعدما اقدمت شركتي قوقل و ابل على حذف التطبيق من متجريهما (Apple Store and Google Play
 ) ، القصة بدات قبل اسبوع حينما تقدمت سيدة استرالية تتقدم بدعوة قضائية بسبب تلقي ابنتها رسالة تحمل عبارات مسيئة من خلال التطبيق و تعرضها للتنمر من الاخرين حسب ادعاء السيدة و ادعت السيدة الاسترالية كترينة كولين انها انزعجت من الرسائل المزعجة التي تلتقتها ابنتها المراهقة من شخص مجهول الامر الذي انعكس على حالتها النفسية و جاء حذف التطبيق بعد توقيع اكثر من 40070 شخص على عريضة تطالب Google و Apple بازالة التطبيق.

حساب التطبيق الرسمي على تويتر نشر بيان قال فيه : " ان منصة صراحة قامت فورا بالتاكد من الموضوع ثم تعرف نضام الحماية على الكلمة المسيئة في تلك الرسالة و منع وصولها لوجهتها و حذفها " ، مطور و صاحب التطبيق الشاب السعودي ( زين العابدين توفيق ) ذكر في تصريح انه : " متفائل بعودته او التوصل الى تفاهم ايجابي مستغربا من الايقاف الغير مبرر مؤكدا انه تم تصميم التطبيق للتعليقات البناءة و الانتقاد الهادق "، و نفى زين العابدين وجود اسباب اخرى لتوقيف التطبيق .

قوقل لاتعلق عادة على مثل هذالنوع من المواضيع لكنها مع اثارة الجدل اصدرت بيان قالت فيه : " انه تم تصميم سياسة متجرها لتوفير تجربة رائعة للمستخدمين على حد وصفها و انها تعمل بشكل وثيق مع مطوري البرامج لضمان التزامهم بسياسة الشركة و هنا تلميح و فتح باب امل لامكانية ارجاع التطبيق للمتجر .
التطبيق قفز قبل ستة اشهر بقوة في العالم و حقق انتشارا واسعا ووصل عدد مستخدميه الى 300 مليون مستخدم ففكرة التطبيق على انشاء حساب لك و تتلقى رسائل من اشخاص مجهولين يقولون رايهم فيك دون ان تعرف هوية صاحب الرسالة و هنا تكمن فكرة التطبيق المثيرة للجدل عند البعض و هناك من قال انها مشجعة للتنمر و الكراهية بسبب الهوية المجهولة و هناك من يرى انها فرصة للنقد البناء و التعرف على راي الناس الصريح بك و بعيدا عن نضريات المؤامرة التي لانفضل الاستناد عليها كون ان التطبيق عربي لكن من حقنا ان نقف و نسال على هذه النقطة ، في منصات اخرى شهدنا حالات انتحار مباشرة على فيسبوك و عنصرية على تويتر و ضحكات حول جثة منتحر في اليوتيوب و انتحار فتاة بعد فضحها على انستقرام حتى انى تطبيقات اخرى تعرضت لانتقادات مشابهة مثل : whisper - Secret - Yik Yak - Ask.fm لكن لم يحذف اي منها و الكثير الذي لاوقت لنا و ل كم لنكتبه فلماذا لم يحذف اي تطبيق او ايقاف لهؤلاء اليس من المنطق حظر المستخدم المسيئ كما حدث مع اخرين لكم الاجابة اسفل التعليقات .

عن الكاتب

karim mostafidoun karim mostafidoun

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

Mostafidoun

2016